التخطي إلى المحتوى
أول تعليق من منظمة الصحة العالمية على انسجاب الولايات المتحدة من المنظمة

كشفت منظمة الصحة العالمية، أمس الثلاثاء 7 يوليو 2020م، عن تلقيها تقرير بشأن إبلاغ الولايات المتحدة الأمريكية بانسحابها من المنظمة، بحسب شبكة سكاى نيوز الإخبارية، مشيرة إلى أن الأمم المتحدة قد تلقت إخطارًا رسميًا من الولايات المتحدة يفيد انسحابها من منظمة الصحة العالمية اعتبارًا من يوم الاثنين الموافق 6 يوليو 2020م، مؤكدًا أن المنظمة ليس لديها أي معلومات أخرى بهذا الشأن في الوقت الحالي .

قرار ترامب بالانسحاب من منظمة الصحة العالمية

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب قد أخطر الأمم المتحدة بقراره بالانسحاب من منظمة الصحة العالمية، بشكل رسمي قبل حوالي شهر، وكذلك فإن عضو بارز بالكونجرس الأمريكي أعلن انسحاب الولايات المتحدة من المنظمة، وذلك على خلفية اتهامها بالفشل في إدارة أزمة كورونا، التي تنتقد فيها الإدارة الأمريكية تعامل المنظمة مع الصين ولا سيما منذ بداية انتشار الوباء في ووهان في ديسمبر من العام الماضي .

واشنطن تعلق المساهمة المالية للمنظمة

وكان الرئيس ترامب قد اتخذ قرارًا في شهر إبريل الماضي بتعليق المساهمة المالية التي كانت تقدمها واشنطن لمنظمة الصحة العالمية، بسبب سوء إدارتها لأزمة تفسي كورونا، على حد قول الرئيس الأمريكي، مشيرًا إلى أن بلاده تعكف على مراجعة تقييم دور المنظمة في إدارة تلك الأزمة، ولا سيما في التعتيم المتعمد عن بداية تفشي الوباء، متهمًا إياها بالإخفاق في واجبها، ويجب محاسبتها ، وكان رد الأمين العام للأمم المتّحدة، أنطونيو غوتيريش، على قرار ترامب، بقوله : “هذا ليس وقت خفض موارد”.