التخطي إلى المحتوى
إصابة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزوجته بفيروس كورونا ودخولهما الحجر الصحي
الرئيس الأمريكي

أعلن منذ قليل نبأ إصابة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزوجته ميلانا بوباء فيروس كورونا المستجد الذي اجتاح العالم خلال العالم خلال الشهور الماضية، وتسبب في وفاة العديد من الأفراد وإصابة الملايين.

إصابة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والسيدة الأولى بفيروس كورونا.

ويذكر أن بدأ الرئيس الأمريكي ترامب وزوجته حجراً صحياً منذ أن تأكدا لديهم خبر إصابة أقرب مساعدي الرئيس الأمريكي ترامب وهي  هوب هيكس ببفيروس كورونا المستجد، والتي تبلغ من العمر نحو 31 عاماً، وتعد من أقرب المساعدين للرئيس الأمريكي,

وكانت هوب هيكس المساعدة المقربة لترامب قد سافرت معه لحضور مناظرة تليفزيونية خلال الأسبوع الماضي على متن الطائرة الرئاسية الأمر الذي تسبب في نقل العدوى إلى الرئيس الأمريكي.

وانضمت هيكس إلى فريق العمل في حملة ترامب الانتخابية خلال عام 2016 وشاركته الحملة الانتخابية وأصبحت في الدائرة المقربة للرئيس الأمريكي.

وأعلن البيت الأبيض في بيان رسمي أن الرئيس الأمريكي سيؤدي واجباته بدون انقطاع وهو في الحجر الصحي عقب إصابته بكوفيد 19، مشيراَ إلى أن الرئيس ترامب ألغى مهرجاناً انتخابياَ كان من المقرر إقامته في ولاية فلوريدا.

مساعدة ترامب
مساعدة الرئيس الأمريكي

ترامب يعلن إصابته بالفيروس على تويتر

وقال طبيب الإدارة الأمريكية أن الرئيس دونالد ترامب وزوجته سيبقيان في الحجر الصحي بالبيت الأبيض مع متابعة حالتهما الصحية باستمرار، وكتب ترامب على موقع التواصل الاجتماعي تويتر أنه سيبقى هو وزوجته في العزل الصحي حتى ظهور نتائج الفحوصات الطبية.