التخطي إلى المحتوى
التربية والتعليم تنفي حذف أجزاء من المناهج الدراسية للعام الدراسي الجديد 2020-2021 بسبب كورونا
التربية والتعليم تنفي الشائعات

نفت وزارة التربية والتعليم ما تم تداوله من شائعات في الأيام الأخيرة عن حذف أجزاء من المناهج التعليمية لمختلف المراحل الدراسية في العام الدراسي الجديد نتيجةلتفشي جائحة فيروس كورونا COVID-19، وأوضحت الوزارة إلى أنه يتم التنسيق باستمرار مع وزارة الصحة والجهات المعنية بالدولة المصرية للمضي وفق خطة وضعتها الحكومة المصرية لمواجهة فيروس كورونا في مصر.

وزارة التربية والتعليم تنفي تخفيض المناهج المصرية في العام الدراسي الجديد

أكدت الوزارة أن ما ورد عن خطة العام الدراسي الجديد 2020-2021 من تخفيض المناهج لمختلف المراحل الدراسية هو أمرٌ لا صحة له على الإطلاق، وأشارت الوزارة إلى الاعتماد على نظامٍ دراسي يجمع ما بين التعليم داخل الفصول وكذلك التعليم الإلكتروني عن بُعد حفاظاً على جودة العملية التعليمية، بالإضافة إلى المضى قدماً في الخطة التي وضعتها الدولة المصرية لمحاربة فيروس كورونا COVID-19.

وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني تنفي الشائعات
التربية والتعليم تنفي شائعة حذف أجزاء من المناهج التعليمية

الوزارة نجحت في استكمال العام الدراسي الماضي.. وصحة الطالب أولوية

الجدير بالذكر أن الوزارة قد نجحت خلال العام الماضي في استكمال العام الدراسي بكفاءة عالية في ظل الظروف الاستثنائية التي مرت بها مصر كنتيجة لتفشي جائحة فيروس كورونا، حيث تم انعقاد امتحانات الثانوية العامة في ظل تطبيق إجراءات وقائية صحية لمنع انتشار الفيروس بين الطلاب والمراقبين وجميع المشاركين في العملية الامتحانية، وذلك بالتنسيق مع وزارة الصحة ووزارة الداخلية بالإضافة إلى جميع الجهات المعنية بالدولة المصرية، وقد اتخذت الوزارة صحة الطلاب والمعلمين أولوية خلال المرحلة الماضية.