التخطي إلى المحتوى
بسبب تحريضها على الفسق والفجور .. الاستئناف تقضي بحبس سما المصري سنتين
حبس سما المصري بتهمة التحريض على الفسق والفجور

بسبب تحريضها على الفسق والفجور ، واعتيادها على نشر مقاطع مصورة خادشة للحياء، ونشرها على حسابها على مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك – انستجرام – يوتيوب”، بقصد الإغراء بمفاتنها مع بعض التلميحات والعبارات الجنسية، بما يلفت الأنظار إلى الدعارة، ويثير الغرائز الجنسية، وهو ما يتنافى مع المبادئ العامة والقيم الأسرية للمجتمع المصري، ما أدى إلى إحالتها للتحقيق في شهر اكتوبر عام 2019م، إلى المحاكمة بتهمة خدش الحياء العام على النحو المبين بالتحقيقات التي أجريت معها .

 الاستئناف تقضي بحبس سما المصري سنتين

قضت محكمة جنح مستنأف القاهرة الاقتصادية، اليوم الاثنين الموافق 7 سبتمبر 2020م، بتعديل حكم حبس المتهمة سامية أحمد عطية عبد الرحمن، والشهيرة بـ”سما المصرى”، من 3 سنوات وغرامة 300 ألف جنيه، إلى الحبس لمدة سنتين، وذلك لاتهامها بالتحريض على الفسق والفجور، بعد أن كانت الدائرة الأولى بمحكمة جنح القاهرة الاقتصادية، قد قضت بمعاقبتها بالحبس 3 سنوات وغرامة 300 ألف جنيه، على نفس التهمة السابقة والتي ثبتت بالتحقيقات .

أول رد فعل من سما المصري فور تخفيف الحكم

وفور سماع الحكم بتخفيف عقوبة سما المصري من 3 سنوات إلى سنتين، أنهارت داخل قفص الاتهام، وتعرضت لحالة إغماء نتيجة البكاء الشديد، معبرة عن صدمتها وحزنها الشديد بقولها : “انتو بتعملوا فيا ليه كده .. حرام عليكم؛ أنا حياتي أدمرت”، بينما قامت قوات الأمن باقتيادها إلى عربة الترحيلات لنقلها إلى محبسها في سجن القناطر، لتقضي باقي مدة العقوبة، التي أصدرتها المحكمة اليوم .