التخطي إلى المحتوى
بدء تنفيذ أكبر موازنة لمصر بقيمة 2.2 تريليون جنيه غدا.. ما نصيب الصحة والتعليم؟
وزارة المالية تعلن بدء تنفيذ أكبر موازنة لمصر بقيمة 2.2 تريليون جنيه غدا

أعلنت وزارة المالية، تنفيذ أكبر موازنة لمصر غدا الأربعاء الأول من يوليو 2020، وهي الموازنة العامة للدولة للعام المالي الجديد “2020 – 2021″، بقيمة ٢,٢ تريليون جنيه، بزيادة ١٣٨,٦ مليار جنيه في بند المصروفات الذي تبلغ قيمته ١,٧ تريليون جنيه، وذلك مقارنة بموازنة “2019-2020”.

وقال الدكتور محمد معيط، وزير المالية، في بيان اليوم، إنه جرى اعتماد ٦٨٢,٥ مليار جنيه مقارنة بـ ٥٤٥ مليار جنيه في الموازنة السابقة، لقطاعات الصحة والتعليم والبحث العلمي، والجهات الموازنية والهيئات الاقتصادية وشركات بالقطاع العام، وقطاع الأعـمال العام.

تنفيذ أكبر موازنة لمصر غدًا الأربعاء

وأضاف وزير المالية، في سياق حديثه عن تنفيذ أكبر موازنة لمصر غدًا، أنه سيجري اعتماد أي دعم يحتاجه القطاع الصحي في مصر خلال العام المالي الجديد، لتحسين خدمات الرعاية الصحية، خصوصًا فيما يخص الاحتياجات المُلحة للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

وأوضح الوزير أن الموازنة الجديدة التي سيجري تطبيقها بدءًا من يوم غدٍ الأربعاء، قد شملت على الآتي:

  • زيادة الاستثمارات الحكومـية إلى ٢٨٠,٧ مـليار جـنيه.
  • زيادة الجانب الممول من الخزانة العامة بنسبة ٢٦,٤٪ لتصل إلى ١٧٧ مليار جنيه، مقابل ١٤٠ مليار جنيه عن العام المالي “2019-2020”.
  • تحويل المخصصات المالية المطلوبة إلى الجهات الممولة من الموازنة.
  • إصدار تعليمات بمراعاة ضوابط ترشيد الإنفاق العام وعدم تجاوز الاعتمادات المخصصة.
  • تشديد إجراءات الرقابة على عمليات الإنفاق العام.

ترشيد الاستهلاك في الموازنة الجديدة

وأفاد “معيط” في سياق الحديث عن تنفيذ أكبر موازنة لمصر غدًا الأربعاء، بأن الموازنة الجديدة تعكس توجيهات القيادة السياسية، خصوصا فيما يتعلق بأزمة كورونا، التي فرضت ترتيب جديد لأولويات الإنفاق للحفاظ على مكتسبات الإصلاح الاقتصادي.

ولفت الوزير إلى الترشيد في الموازنة الجديدة باستخدام الاعتمادات المُخصصة للوحدات الإدارية، دون تجاوز، والالتزام بمصادر التمويل، وتحصيل الإيرادات المُقدرة بموازنة هذه الوحدات، مشيرًا إلى أنه قبل صرف الاعتمادات لكل هيئة موازنية، سيحدث الآتي:

  1. التوزيع على الأبواب والبنود والوحدات الحسابية وفقًا لمصادر التمويل.
  2. موافاة قطاع التمويل بخطة تدفقات نقدية شهرية.
  3. تحليل أوجه الإنفاق على البرامج التي تعكس مستهدفات كل الجهة.
  4. موافاة قطاع الحسابات الختامية بتقرير متابعة شهري بما يتم تنفيذه.
  5. اتخاذ الإجراءات اللازمة لترشيد استهلاك المياه والكهرباء.

التشاور مع 650 قبل إقرار موازنة “2020-2021”

وعن فترة إعداد الموازنة الجديدة، ذكر الوزير، أنها كانت من نوفـمبر ٢٠١٩ إلى يناير٢٠٢٠ بالـتشاور مع ٦٥٠ جهة لمراعاة الالتزام بالاستحقاقات الدستورية، وذلك على ضوء تقديرات المؤسسات الاقتصادية العالمية في يناير ٢٠٢٠، ومن بينها:

  • أسعار البترول
  • أسعار القمح
  • حركة التجارة الدولية
  • معدل التضخم العالمي
Calculator, pen and business document