التخطي إلى المحتوى
كيفية أداء صلاة الاستخارة .. أدعية الاستخارة مكتوبة
أدعية الاستخارة مكتوبة

يحتاج المسلم دائمًا إلى اللوجوء إلى الله، ويتوجه إليه لطلب الخيرة والعون، لاختيار أمر من أمور الدنيا، مثل الزواج والعمل والسفر وغيرها، فيؤدي صلاة الاستخارة كسنة واردة عن الرسول صلى الله عليه وسلم، بقصد الاختيار في أمر من أمور الحياة، فمن العادة أن يتردد الإنسان في اتخاذ قرار سريع، حيث من المحتمل أن يكون هذا الاختيار ليس صوابًا، فيطلب من الله عالم الغيب أن يدله على أفضلها بما فيه خير الدنيا والآخرة، فالله سبحانه وتعالى هو الملجأ والمعين في التغلب على الحيرة التي يقع فيها بني آدم بسبب قلة حيلته أمام قدرة الله، ويتوجه المسلم إلى الخالق ويدعوه لتوفيقه إلى أفضل الاختيارات وييسر له أمره في سبيل ذلك، ونوضح خلال السطور التالية كيفية أداء صلاة الاستخارة وأدعية الاستخارة مكتوبة وكل ما يتعلق بصلاة الاستخارة من شروط وأداء وغيرها .

كيفية أداء صلاة الاستخارة

تصلى صلاة الاستخارة ركعتين، يقرأ فيها العبد ما يقرأ في الصلاة العادية، ويرى بعض الأئمة مثل الشافعية والمالكية والحنفية تفضيل قراءة سورة الكافرون بعد الفاتحة في الركعة الأولى، وسورة الإخلاص بعد الفاتحة في الركعة الثانية، ويجوز أن يصلي المسلم صلاة الاستخارة في أي وقت عدا الأوقات الغير مستحب الصلاة فيها، ويشرع دعاء صلاة الاستخارة الذي ورد عن النبي – صلى الله عليه وسلم، وإذا كان لا يعرفه يدعو بما يفتح عليه الله من الدعاء بقصد به طلب الاستخارة من الله سبحانه تعالى .

دعاء صلاة الاستخارة

صلى الرسول – صلى الله عليه وسلم صلاة الاستخارة، والدليل ما رواه جابر رضي الله عنه، في قوله : كان النبي يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها، كما كان يعلمنا السورة في القرآن فقال صلى الله عليه وسلم : «إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم ليقل : اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ، وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ، وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلا أَقْدِرُ، وَتَعْلَمُ وَلا أَعْلَمُ، وَأَنْتَ عَلامُ الْغُيُوبِ.. اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (اذكر حاجتك) خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي؛ فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ.. اللَّهُمَّ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (اذكر حاجتك) شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِي الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ ارْضِنِي بِهِ.» .

أدعية الاستخارة مكتوبة

أدعية الاستخارة مكتوبة

هناك بعض الأدعية المأثورة التي يمكن أن يدعو بها المسلم للاستخارة والرشد في اتخاذ القرار الذي فيه خير الدنيا والآخرة، وأن ييسر له أفضل الأمور، ومن هذه الأدعية :

  • اللهم اختر لي الخير ورضني به، وارزقني توفيقك، اللهم ارزقني ذهنًا حاضرًا وعلمًا نافعًا وذكرني إن نسيت أو أخطأت، اللهم إني أعوذ بك من شتات العقل، وقلة التركيز والفهم .
  • اللهم ارزقني قوة الحفظ وسرعة الفهم وصفاء الذهن، اللهم ارشدني إلى الصواب في الجواب، وبلغني أعلى المراتب في الدين والدنيا والآخرة .
  • لا إله إلا هو العليم، علام الغيوب الحكيم الخبير الحافظ الرقيب المبين الهادي، اللهم افتح علي فتوح العارفين بحكمتك .
  • اللهم ذكرني ما نسيت واطلق به لساني، وقوي به عزمي بحولك وقوتك، فإنه لا حول ولا قوة إلا بك يا أرحم الراحمين .

فضل صلاة الاستخارة

أي عبادة لها فوائد عديدة أولها التقرب إلى الخالق عز وجل والتوجه إليه، فهو ولي النعم والمعين والرزاق، وتعد صلاة الاستخارة من تلك العبادات وخاصة أنها تشمل الدعاء وهو من أفضل العبادات، وهذا فضل صلاة الاستخارة :

  • ليس هناك أفضل من الصلاة لطلب العون من الله فهي صلة بين العبد وربه .
  • الاستخارة تؤدى بهدف استجابة الله تعالى والفوز بتوفيقه ورضاه .
  • الدعاء في صلاة الاستخارة من العبادات المستحبة لقول الله سبحانه وتعالى : {وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ} سورة غافر – الآية 60 .
  • الدعاء عدو البلاء، حيث يمنع نزوله، وهو سلاح المؤمن للتقرب إلى الله .

شروط صلاة الاستخارة

تؤدى صلاة الاستخارة بغرض طلب العون من الله، ويجب عليه أن يؤديها بشكل صحيح ويتحرى تحقيق شروطها وصحتها، حتى تؤتي ثمارها :

  • تؤدى بنية أنها صلاة من النوافل وليست من الفروض الخمسة .
  • أن يكون الأمر محل الاستخارة ليس من أمور الدين .
  • أن تؤدى في الأوقات غير المكروه الصلاة فيها .
  • لا يشترط أن تؤدى صلاة الاستخارة قبل الذهاب إلى النوم .