التخطي إلى المحتوى
شركة صينية تكشف عن لقاح جديد لفيروس كورونا: التجارب في الإمارات
الكشف عن لقاح جديد لفيروس كورونا وإجراء التجارب في الإمارات

أثبت لقاح جديد لفيروس كورونا فاعليته وأمانه في حماية البشر من الإصابة بمرض “كوفيد -19″، الذي يسببه فيروس كورونا المستجد، وذلك وفقًا لشركة صينية، أشارت إلى أن هذا اللقاح هو الثاني من نوعه الذي كشف عن نتائج مبشرة في أثناء عمل تجارب سريرية عليه، وفقا لـ”رويترز”.

وقالت شركة (CNBG) لإنتاج الأدوية، إنها بدأت المرحلة الثالثة للدواء في دولة الإمارات العربية المتحدة، مشيرة إلى إجراء اختبارات على 1120 شخصًا من الأصحاء، وأن اللقاح حفز أجسامًا مضادة عالية المستوى.

شركة صينية تعلن عن لقاح جديد لفيروس كورونا

وأضافت الشركة الصينية في سياق كشفها عن لقاح جديد لفيروس كورونا المستجد، أنه من المنتظر أن يثبت اللقاح الجديد فاعليته في المرحلة الثالثة من الاختبارات البشرية، مشيرة إلى تجنيد الآلاف لتنفيذ التجارب في دولة الإمارات، فيما لم تُشر إلى اسم هذا اللقاح.

وحجزت الصين موقعًا متقدمًا في سباق الدول لاكتشاف مصل لفيروس كورونا، وحماية البشر منه، إذ سمحت الدولة للشركات والمراكز البحثية الوطنية، بتجربة نحو 8 لقاحات للفيروس التاجي، منها ما يجري تجربته خارج البلاد، في محاولة لوقف قطار الفيروس الذي حصد أرواح ما يقرب من نصف مليون شخص حول العالم، بالإضافة إلى الإصابات التي تجاوزت 10 ملايين.

الأمارات تشارك الصين في إجراء اختبارات على مصل لكورونا

وفي سياق الحديث بشأن كشف شركة صينية عن لقاح جديد لفيروس كورونا المستجد، فإن دولة الإمارات كانت قد أعلنت عن اختبار لقاح صيني ضد الفيروس التاجي، وذلك بالشراكة مع مؤسسة “G42” للذكاء الاصطناعي في أبوظبي، لإجراء التجارب والإنتاج المحلي.

وأوضحت أنه جرى عمل اختبارات في تجارب المرحلتين الأولى والثانية، التي أجريت في الصين، وجرى التأكد من أن اللقاح آمن وفعال، مشيرة إلى أنه من بين الذين أجريت عليهم التجارب أكثر من ألف موظف، بينهم مسؤولين في الشركة المصنعة.