التخطي إلى المحتوى
لقاح كورونا محتمل تعلن عنه شركه صينية للوقاية من الفيروس 2020
لقاح كورونا محتمل تعلن عنه شركه صينية للوقاية من الفيروس 2020

صرّحت مجموعة الصين الوطنية للتكنولوجيا الحيوية “سي إن بي جي” اليوم الأحد الموافق 28 من يوليو 2020 بأنه تم إجراء اختبارات عدة على لقاح كورونا المحتمل الجديد، وأسفرت الاختبارات عن نتائج مبشّرة حيث أنه من المتوقع أن يكون اللقاح الجديد آمناً وعلى قدرٍ كبير من الكفاءة وهو الأمر الذي قد يؤدي لنتائج مشجعة في التجارب السريرية، والجدير بالذكر أن الشركة قد اعلنت في وقت سابق عن لقاح آخر محتمل لفيروس كورونا المستجد، ليصبح اللقاح الجديد هو ثاني اللقاحانات التي تكشف الشركة عنهم الستار في ظل جهودها لإيجاد لقاحٍ يساعد في مواجهة الجائحة التي انتشرت في مختلف أرجاء العالم، وذلك تبعاً لما نشرته وكالة رويترز.

الشركة الصينية تنشر نتائج مبشرة عن لقاح كورونا المحتمل

والجدير بالذكر أن الشركة الصنية قد نشرت على منصة التواصل الاجتماعي WeChat منشوراً يوضح أن البيانات الأولية أكدت ان اللقاح التجريبي قد قام بتحفيز الجسم لإنتاج أجسام مضادة بمستوياتٍ عالية في كافة من ساهموا في تجريب اللقاح بمرحلة التجارب السريرية الأولى.

وأفادت الشركة بأن لقاح كورونا المحتمل قد طورته أحد الوحدات التابعة للشركة في بكين، حيث أن المرحلة الأولى من التجارب السريرية تم تقسيمها لمرحلتين بإجمالي 1120 متبرعاً من الأصحاء، والجدير بالذكر أن الشركة الصينية لم تقم بالإفصاح عن مشاهدات محددة.

السلطات الصينية تسمح بتجربة 8 لقاحات.. والشركة تعلن عن دخول أحد اللقاح المرحلة الثالثة من التجارب السريرية في الإمارات

أعلنت السلطات الصينية عن سماحها بتجريب 8 لقاحات محتملة للوقاية من فيروس كورونا المستجد COVID-19، وذلك عن طريق إعطاء الضوء الأخضر لعدد من الشركات ومراكز الأبحاث الصينية، وهو الأمر الذي أعطى الصين نوعاً ما أفضلية في سباق البحث عن لقاح كورونا المستجد، ذلك الفيروس الذي تسبب حتى الآن في وفاة قرابة نصف مليون إنسان على مستوى العالم.

الصين تعمل على تطوير اكثر من لقاح للوقاية من كورونا المستجد كوفيد 19
الصين تعمل على تطوير اكثر من لقاح للوقاية من كورونا المستجد كوفيد 19

وأعلنت الشركة الصينية التابعة لمجموعة “سينوفارم الحكومية للأدوية”، أن الشهر الجاري قد شهد كذلك عن إعلان لقاح محتمل آخر تم إنتاجه في أحد الوحدات المتواجدة في مدينة ووهان الصينية، وذكرت أيضاً أن هذا اللقاح قد أثبت كذلك قدرة عالية على إنتاج مستويات عالية من الأجسام المضادة، وأضافت الشركة أن اللقاح المحتمل تم التأكد من أمانه على الإنسان من خلال التجارب السريرية.

وفي ذات السياق أعلنت الشركة عن دخول أحد اللقاحات المرحلة الثالثة من التجارب السريرية في الإمارات العربية المتحدة، دون أن تفصح الشركة عن اسم ذلك اللقاح، والجدير بالذكر أنه لإثبات فاعلية أي لقاح في سبيل طرحه في الأسواق يجب إثبات فاعليته في مرحلة ثالثة من الاختبارات السريرية التي يتم إجراءها على آلاف المشتركين.