التخطي إلى المحتوى
إجراء قاسٍ من الأوقاف حال إقامة الاعتكاف أو موائد الرحمن في المساجد

في إطار التدابير التي وضعتها مصر للحفاظ على حياة المواطنين من انتشار فيروس كورونا، أطلقت وزارة الأوقاف عدة تحذيرات موجهة إلى العاملين من إنهاء خدمة أى شخص لديها حال تجاهله أو تغاضيه أو تقصيره فى الواجب الوظيفي والسماح بإقامة موائد إطعام داخل المساجد وملحقاتها.

وفي بيان لها، أوضحت وزارة الأوقاف أنها تتخذ إجراءات صارمة ضد أى موظف يخرج عن التعليمات التي وضعتها الوزارة لافتًا أن الخروج على القوانين يعد خروج عن النظام العام لتعمده تعريض حياة المواطنين إلى الخطر.

من يعرض حياة المواطنين إلى الخطر يعتبر آثم شرعًا

وأوضحت وزارة الأوقاف أنه من يعرض حياة المواطنين إلى الخطر يعتبر آثم شرعًا، يعتبر جاهلًا بمقاصد الشريعة ويجب ردع هذا الفرد، ولفت الدكتور محمد مختار، وزير الأوقاف أن الحفاظ على حياة المواطنين وتعريض حياتهم إلى الخطر يعد مطلب شرعي وهو من مقاصد الشريعة والكليات التي أوجبها الشرع.

وأجرى الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف اجتماعًا مع قيادات الوزارة لمتابعة الإجراءات التفتيشية على المساجد، ومتابعة حالة التراخي في بعض المساجد خلال أداء صلاة التراويح، وشدد على ضرورة تكثيف المتابعة على المساجد مع ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه أى مخالف واستمرار لجنة المتابعة التي شكلتها الوزارة لاستمرار عملية المتابعة انعقاد دائم حتى نهاية شهر رمضان.

ضوابط الصلاة في المساجد خلال شهر رمضان الكريم

واتخذت وزارة الأوقاف عدة تدابير وضوابط الصلاة في المساجد خلال شهر رمضان الكريم للحفاظ على حياة المصلين منها يجب ارتداء الكمامة، ويجب اصطحاب المصلى الشخصي، مع ضرورة مراعاة المسافات بين المصلين تحقيقًا للتباعد الاجتماعي.

يجب عدم فتح دورات المياه، واستمرار غلق الأضرحة، وعدم السماح بأى مناسبات اجتماعية في المساجد أو الأماكن الملحقة بها مع ضرورة استمرار إقامة صلاة الجنازة في الأماكن المفتوحة وأن تكون في غير أوقات الصلاة الراتبة.

يجب عدم تنظيم موائد الرحمن في المساجد أو ملحقاتها أو ساحاتها، مع ضرورة عدم السماح بالاعتكاف أو إقامة صلاة التهجد في المساجد، وسمحت وزارة الأوقاف بالسماح بصلاة القيام في حدود نصف الساعة دون إلقاء أى دروس دينية أو خواطر دعوية.

افتتاح مصليات السيدات في المساجد الكبرى في صلاة العشاء والتراويح

وسمحت وزارة الأوقاف بافتتاح مصليات السيدات في المساجد الكبرى في صلاة العشاء والتراويح بشرط ملائمة المكان ويجب أن يخضع لإشراف كامل لواعظة أو مشرفة تكون معتمدة من المديرية التابع لها المساجد.

وشددت على ضرورة اتخاذ التدابير الاحترازية وعدم السماح باصطحاب الأطفال أو الأطعمة أو مشروبات، ويجب على الواعظة عدم إلقاء أى دروس دينية، وفي حال فتح المساجد للسيدات يرتبط بوجود مشرفة على مدار جميع الصلوات بجدول معتمد من رئيس القطاع الديني.

يجب اقتصار المساجد على الصلاة الخمسة وخطبة الجمعة التي لا تزيد عن 10 دقائق، مع استمرار فتح المساجد قبل الصلاة بـ 10 دقائق، وغلقها بعد الصلاة، مع ضرورة استمرار تعليق الأنشطة الدعوية من الدروس الدينية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *